صنعاء
درجة الحرارة العظمى :   27
درجة الحرارة الصغرى :   11
غائم جزئياً / مغبر نسبياً
عدن
درجة الحرارة العظمى :   36
درجة الحرارة الصغرى :   29
غائم جزئيا / امطار رعدية / مغبر نسبياً
تعز
درجة الحرارة العظمى :   29
درجة الحرارة الصغرى :   16
غائم جزئيا امطار رعدية
المكلا
درجة الحرارة العظمى :   34
درجة الحرارة الصغرى :   26
مشمس غائم
الحديدة
درجة الحرارة العظمى :   36
درجة الحرارة الصغرى :   29
غائم جزئيا امطار رعدية

إستطلاعات الراي

المؤتمر الصحفي عن الطقس والتغيرات المناخيه

اتسع الجدل بشأن تغير المناخ خلال العقود الماضية، ففي البداية كان يستقطب فقط المهتمين بمجال الاستدامة البيئية ليشمل فيما بعد مجالي التنمية وعمليات الاستجابة الإنسانية. وفي الآونة الأخيرة، بات تغير المناخ مسألة ينظر إليها على أنها مسألة أمن على المستويين الوطني والدولي، وصاحبها انتشار مصطلحات مثل ”نقاط التحول“ و”النقاط الساخنة“ و”عوامل مِضاعفة للخطر.

وأصبحت الدول التي تفتقر إلى القدرة على تحمل الحوادث الناجمة عن تغير المناخ تواجه ”مخاطر هشاشة المناخ“ السبعة وهي:

  1. المنافسة على الموارد المحلية.
  2. انعدام سبل كسب العيش والهجرة.
  3. الظواهر المناخية القاسية والكوارث.
  4. تقلب أسعار المواد الغذائية وتوافرها.
  5. إدارة المياه عبر الحدود.
  6. مخاطر ارتفاع مستوى سطح البحر والتدهور الساحلي.
  7. الآثار السلبية غير المقصودة المترتبة عن السياسات المرتبطة بالمناخ.

في عام 2007 ،أثار انعقاد اجتماع مجلس الأمن بشأن  تغير المناخ نقاشا أكاديمياً وسياسياً حاداً حول الآثار الأمنية المحتملة لتغير المناخ. ومنذ البداية غلبت على هذه النقاشات، الحجج التي دعت إلى اتخاذ إجراءات دولية أكبر بشأن تغير المناخ وتحقيق فهم أفضل لتأثيراته على الهجرة والنزوح والأمن الغذائي.

وعلى المستوى الأكاديمي، انصب الاهتمام على اعتبار مسألة تغير المناخ مسألة أمنية، وهي نقطة تحول في الرؤية السياسية لتغير المناخ كمسألة بيئية وإنمائية بحتة إلى مسألة تقتضي اهتمام الجهات الفاعلة والأجهزة الأمنية والعمل عليها.

ومع ذلك، اتضح في الفترة الأخيرة أن تغير المناخ لن يحدث بطريقة تدريجية، ومن المحتمل أن يكون هناك إحساس بالعديد من التأثيرات من خلال تغير الظواهر الطبيعية القصوى، ومن الجلي أيضا أنه لا يمكن إدارة مثل هذه الظواهر بشكل استباقي وكلي، ومن غير الممكن ببساطة منع أي تهديد ناجم عن ظاهرة نادرة نسبياً. وبدلاً من ذلك، ستكون هناك حاجة إلى اعتماد نهج لإدارة المخاطر.

وفي الممارسة العملية، تواجه أكثر الفئات ضعف أسوأ الآثار ولا تكاد تستفيد من النُهج الدولية بشأن التكيف (ولا من نظم التمويل المخصصة للتكيف) وغالباً ما تكون المعارف الرسمية المرتبطة بتغير المناخ محدودة في المناطق الأكثر ضعفاً نظراً لعدم وجود بيانات مناخية طويلة الأمد وقدرة علمية على تطوير نماذج خاصة بهذه المناطق واختبارها. وبعبارة أخرى، فإن البلدان الأكثر احتياجا إلى الأموال من أجل العمل المناخي هي الأقل حظا في الحصول عليها.

 

الآثار المترتبة عن تقاطع المخاطر المرتبطة بالمناخ وحالات النزاع:

من الواضح أن العديد من الأهداف العالمية، مثل أهداف خطة التنمية المستدامة لعام 2030،لن تتحقق إلا إذا كانت الجهود الدولية أكثر تركيزاً على السياقات الصعبة وبوجه خاص البلدان الهشة والمتضررة من حالات النزاع.

  • يجعل تغير المناخ العمل الإنساني أكثر صعوبة وأقل قابلية للتنبؤ به وأكثر تعقيداً.
  • يؤثر تغير المناخ بوجه خاص على مناطق النزاع.
  • في الغالب، يتعرض سكان مناطق النزاع بوجه خاص إلى التهديدات والحوادث والضغوط لأسباب منها الوصول المحدود وغير المتكافئ إلى الموارد بسبب تقطع الطرق جراء الفيضانات وعدم اصلاحها في الحال وقد يؤدي ذلك إلى تنامي انعدام الأمن.
  • أهداف التنمية المستدامة واتفاق باريس تحث على الالتزام بتقديم دعم مالي كبير لمساعدة الفئات الأكثر ضعفاً على إدارة المخاطر المتغيرة. وفي الوقت الحالي، لا يكاد هذا الدعم يصل إلى المناطق الأكثر هشاشة والتي يكون فيها الضعف على أشده.

 

حقائق التغيرات المناخية في اليمن:

  • أكد تحليل البيانات المناخية أن اليمن يسيطر عليها مناخ الصيف ومناخ الاعتدال. 
  • أكد تحليل البيانات المناخية أن معامل تغير درجة الحرارة الصغرى تصل إلى 13٪ وهذه النسبة مرتفعة نسبيا بمقارنتها مع  معامل التغير لدرجة الحرارة العظمى والذي لا يتجاوز نسبة  1٪ فقط. وهو مؤشر بارتفاع درجات الحرارة الصغرى.
  • نستطيع القول أن المناخ الحار بدأ يؤثر على صنعاء منذ عام 2003م.
  • أظهر المؤشر الإيجابي لمتوسط درجات الحرارة الصغرى في تعز بشكل واضح بالارتفاع منذ 2002م، مما يدل أن مناخ الاعتدال  بدأ يختفي في هذه المنطقة.
  • هناك مؤشرات في زيادة الشدة المطرية في المواسم الممطرة وتذبذب مواعيدها، وتختلف من منطقة إلى أخرى.
  • الشدة المطرية في الغالب تكون على حساب الأيام الممطرة، والتي لا تتجاوز 31% في أكثر المناطق الممطرة  (إب),
  • أكد تحليل البيانات المناخية أن القيم العالية لمعامل تغير الأمطار تظهر خلال فصل الاعتدال بينما القيم الصغيرة نسبيا تم مشاهدتها في أمطار فصل الصيف والأمطار السنوية.
  • أدت الأعاصير والمنخفضات الجوية إلى فيضانات مفاجئة مما أدى إلى القضاء على التربة الخصبة العلوية وتضرر البنية التحتية.
  • تعرف اليمن ان لديها أقل معدل من المياه الجوفية للفرد في العالم.
  • العجز المائي في اليمن 1.4 مليار متر مكعب، يتم تعويضه باستنزاف مخزونات المياه الجوفية.
  • إذا لم تتخذ إجراءات منسقة، فمن المرجح أن تشهد اليمن المزيد من الكوارث المناخية المتكررة الشديدة وانعدام الأمن المائي وهشاشة الأغذية وتدهور الأراضي.
  • بشكل عام، فإن عدد الأيام  السنوية الممطرة في المواقع التي أجريت عليها الدراسات في المرتفعات الغربية محدودة جدا، ولا تشكل نسبة مهمة من العدد الكلي لأيام السنة. بعبارة أخرى يسود المناخ الجاف في معظم أوقات السنة في جميع مناطق اليمن.

(المزيد من الحقائق بالأرقام والرسوم البيانية مرفقة في العرض التقديمي)

 

 

 

الوضع الجوي العام خلال الموسم المطري الثاني للعام 2020 وآثاره:

عدد من العوامل ساعدت على عدم استقرار الجو من ناحية سينوبتيكية أهمها:

  1. الرياح النفاثة الشرقية EJT
  2. منطقة تلاقي الرياح المدراية ITCZ
  3. المنخفض الهندي (المونسون الهندي)
  4. عوامل الرفع الطوبوغرافية

 

أسباب ارتفاع الأضرار في الموسم المطري الثاني 2020:

الشدة المطرية لم تكن استثناء هذه العام بالمقارنة مع بعض السنوات في السجل المناخي، لكن هناك عدد من الأسباب ضاعفت حجم الكوارث، وأبرزها استخدامات الأرضLand use:

  1. التحضر السريع وغير المخطط له وضعف قوانين البناء والنهضة العمرانية الغير مخططة والنمو السكاني في مناطق الخطر.
  2. البناء في مجاري السيول وممارسة الأنشطة التجارية فيها وعدم رفع المخلفات.
  3. سد الشوارع ومجاري السيول بالخرسانات تحت مبررات أمنية أو تنظيم حركات السير.
  4. المطبات العشوائية في الطرقات تحد من انسياب مرور المياه، مؤدية إلى تجمع المياه وانفجارها وتآكل الأسفلت. 
  5. تشبع الأرض وحرف المزارعين للسيول.

إضافة إلى عوامل أخرى مثل:

  1. غياب خطة طوارئ مناخية.
  2. ضعف البنية التحية للاستجابة للكوارث.
  3. غياب التوعية الإعلامية الكافية بمخاطر الطقس.

كل ذلك أدى إلى مضاعفة الأضرار في الأرواح والممتلكات، وإلى التدهور البيئي، وانتشار الأمراض.

 

دور الأرصاد الجوية اليمنية في التخفيف من مخاطر الكوارث التي رافقت عدم استقرار الجو

  1. العمل على مدار الساعة في محطات الرصد الجوي وفي المركز الوطني للأرصاد لمتابعة حالة الطقس.
  2. إصدار النشرات الجوية اليومية الاعتيادية.
  3. إصدار النشرات الجوية الخاصة (تنبيهية، تحذيرية، إنذارية، طوارئ) وفقاً لشدة كل حالة.
  4. نشر النشرات الجوية في موقع خدمات الأرصاد الجوية اليمنية وصفحات التواصل الاجتماعي (فيس بوك، واتس، تليجرام، يوتيوب).
  5. نشر وتوزيع النشرات الجوية في القنوات الفضائية والإذاعات المحلية.
  6. إرسال النشرات الجوية إلى العديد من الوزارات والجهات الرسمية في الدولة ذات العلاقة.

 

الاستراتيجية الوطنية للحد من مخاطر الكوارث

  • من الأهمية بمكان وجود استراتيجية للحد من مخاطر الكوارث.
  • وفقاً لإطار سينداي، تتطلب إدارة مخاطر الكوارث "رؤية واضحة وخطط وكفاءة وإرشادات وتنسيق.
  • معظم المخاطر المتراكمة التي شهدتها البلاد بسبب ضعف إدارة  مخاطر الكوارث.
  • هذا هو العام الذي من المقرر أن يكون لدى الدول الأعضاء في الأمم المتحدة استراتيجيات وطنية ومحلية للحد من مخاطر الكوارث لتحقيق هدف رئيسي من أهداف إطار سينداي. وستكون الإدارة الرشيدة لمخاطر الكوارث محور تركيز اليوم الدولي للحد من مخاطر الكوارث في 13 أكتوبر.

أخيراً:

  1. ينبغي أن تعتمد وسائل الإعلام على المصادر الرسمية في نشر حالة الطقس والتحذيرات المصاحبة لها.
  2. في كل دولة من دول العالم هناك مركز وطني واحد للأرصاد الجوية مسئول عن النشرات الجوية الرسمية.
  3. المركز الوطني للأرصاد (NMC) هو المصدر الرسمي والوحيد في الجمهورية اليمنية.
  4. اليمن بحاجة لخطة طوارئ مناخية لمواجهة التقلبات الشديدة للطقس والمناخ في ظل هشاشة البنية التحتية.
  5. اليمن بحاجة إلى دعم جهود خدمات الأرصاد الجوية لرفع قدراتها في الإنذار المبكر بكوارث الطقس والمناخ.
  6. ينبغي إنشاء منظومة متكاملة للإنذار المبكر والتي تعتمد على:
  • رفع قدرات المعرفة بالخطر
  • رفع قدرات خدمات المراقبة والإنذار
  • رفع قدرات النشر والاتصال السريع
  • رفع قدرات الاستجابة

"أنتـــــــــــهى"

 

instagram takipçi ve beğeni

instagram takipçi satın al güvenli

instagram takipçi satın alırken en çok düşündüren konulardan biridir güvenilir olması, sizlere 2016 yılından buyana aralıksız hizmet veren milyonlarca mutlu müşterisi olan sitenin tanıtımını yapmaktan gurur duyuyoruz instagramtakipz.com bizim güvencemiz altında takipçi beğeni satın alabilirsiniz

Antalya duvar ustası

Antalya duvar ustası

Antalya içi ve yakın çevrelerinde tuğla ustası lazım ise antalyaduvar.com sitesinden ustalarımıza ulaşabilirsiniz

 

اخر الاخبار
المؤتمر الصحفي عن الطقس والتغيرات المناخيه
اتسع الجدل بشأن تغير المناخ خلال العقود الماضية، ففي البداية كان يستقطب فقط المهتمين بمجال الاستدامة البيئية ليشمل فيما بعد مجالي التنمية
النشرات الجوية
  •  
    نشرة اعتيادية
  •  
    نشرة تنبيهية
  •  
    نشرة تحذيرية
  •  
    نشرة انذارية
  •  
    نشرة طارئة
  • إستطلاعات الراي
    ماهو رأيك بموقعنا الجديد
    instagram takipçi ve beğeni

    instagram takipçi satın al güvenli

    instagram takipçi satın alırken en çok düşündüren konulardan biridir güvenilir olması, sizlere 2016 yılından buyana aralıksız hizmet veren milyonlarca mutlu müşterisi olan sitenin tanıtımını yapmaktan gurur duyuyoruz instagramtakipz.com bizim güvencemiz altında takipçi beğeni satın alabilirsiniz
    Antalya duvar ustası

    Antalya duvar ustası

    Antalya içi ve yakın çevrelerinde tuğla ustası lazım ise antalyaduvar.com sitesinden ustalarımıza ulaşabilirsiniz